ان اراد الرجل ان يكون ناجحا في حياته وقادرا على جذب انتباه وثقة الناس المحيطين به فلابد له ان يتحلى بصفة الاقناع فهو يعتبر المفتاح السحري الذي يفتح له ابواب الحياة وصولا الى النجاح. الاقناع من اهم الصفات التي يجب ان يتحلى بها الرجل الناجح وبالاقناع تنفتح له جميع ابواب الحياة يستطيع ان يدخل الى قلوب وعقول الناس المحيطين به ويستطيع بسهولة كسب ثقتهم فيه وبالتالي تزداد نجاحاته في الحياة.

قد ينظر احياناً الى مهارة الاقناع على انها صفة تحمل في طياتها صفات اخرى مثل التلاعب والمناورة ولكنها ابعد ما تكون الى المعنى السيء الذي قد يفهم من هاتين الصفتين ، اذا ان فن الاقناع الفعال هو خليط من الاستفسار والتعلم والتفاوض وطرح الحلول. واكثر ما يدور في عقل الشخص الذي يقوم بالقناع هو الاجابة على الاسئلة التالية : – كيف يقنع الطرف الاخر بفكرة ؟ اي لغة وحديث سيستخدم في عملية الاقناع هذه، وهل ستبع طريقة الحوار البناء ويترك الجدل العقيم واي طروحات منطقية سيطرح واي خلاصة او استنتاج يبتغي الوصول اليه .

الطرق التي تساعدك على اكتساب فن الإقناع :

1- ان يكون الرجل مؤمنا بارائه وافكاره ايمانا شديدا حتى يستطيع ان يقنع بها من حوله بشتى الطرق حتى يقنعوا بها تمام الاقتناع وان لم يكن على الاقل يحترمون فكرته هذه ويقدرونها. ان يمتلك الرجل فن الاستماع للاخرين بمعنى ان يكون على دراية باراء الاخرين وافكارهم حتى يعرف مايدور بعقل كل واحد وبالتالي يسهل عليه اقناعهم ، ونجد ايضا من فوائد ان تستمع لاراء الاخرين اولا يعطي لك الفرصة في التحدث وفهم وجهة نظرك بعد ان اعطيتهم نفس الفرصة وبالتالي تأخذ وقتك وتستطيع اقناعهم بسهولة.
2- ان تكون جميع ارائك قائمة على الصدق والحق والصراحة فكلما كنت صادقا وانت تتكلم مع الناس كلما ازدادت قدرتك على الاقناع ولا تحسب ان الكذب يجعلك تقنعهم فان اقنعتهم مرة فتأتي المرة الاخرى فلا تستطيع وبالتالي تكون خسرت ثقتهم فيك من الاساس فلا يسمعوا لك شيئا. ان تكون جميع افكارك مبنية على اساس التفكير والاثبات والدلائل وان لا يكون وسيلتك للاقناع ماهي الا كلام مرسل بل تكون كلاما مبنيا على البراهين والدلائل
3- وان يكون الكلام منطقيا واضحا وصريحا حتى يقتنع به الناس سريعا ولا تبذل مجهودا في اقناعهم. ومن اهم المهارات التي يجب على الشخص ان يمتلكها حتى يحظى بقدرة فائقة على الاقناع
4-ان يتكلم بلغة الجسد وان يغير نبرة صوته حتى تصبح حماسية تجذب من حوله حتى يستمع له جيدا وفن التحدث بلغة الجسد يجعلك واثقا بنفسك وبالتالي تستطيع اقناع من حولك بسهولة شديدة.