تعتبر كندا وجهة للعديد من الطلاب الدوليين لما تتميز به من نظام تعليمي ممتاز . وهنا نوفر بعض المعلومات الهامة عن الدراسة في كندا .

السكن :

توجد ثلاثة أنواع من السكن :
* السكن الخاص كايجار شقة او بيت و تبدأ تكلفته من حوالي 700 دولار كندي و أيضا يختلف حسب المدينة و نوعية السكن.
*السكن مع عائلة :
و هذا السكن مفضل لدى الكثير من الطلاب لأنه يتيح لهم ممارسة اللغة الانجليزية مع الكنديين بشكل يومي و تطويرها ايضا.
*السكن الجامعي

المعيشة :

تختلف المعيشة على حسب المستوى المعيشي الذي يرغب فيه الطالب و كم يريد أن يصرف على احتياجاته .
و للاطلاع على تكاليف المعيشة بالاسعار يوفر موقع numbeo هذه المعلومات عن كندا و عن غيره من الدول .

ايجابيات الدراسة في كندا :

رعاية صحية ممتازة

مقارنةً بدول أخرى، التأمين الصحي في كندا مرتفع التكلفة إلا إن الخدمات التي تقدمها المستشفيات الكندية تُعَد بين الخدمات الأكثر تقدماً وسهولة في المنال بالعالم.

نظام التعليم الكندي

تلتزم الجامعات الكندية بمعايير مرتفعة للوصول للتميز الأكاديمي، ودائمًا تتواجد في التصنيفات العالمية لأعلى الجامعات. علاوة على ذلك، مصاريف الدراسة بالجامعات الكندية من أقل المصاريف في الدول الناطقة باللغة الإنجليزية.

شهادات مُعترَف بها دولياً

كل عام يلتحق مئات الألوف من الطلاب الدوليين بالجامعات والكليات الكندية. يحصلون على شهادات مُعترَف بها على مستوى العالم باعتبارها معادلة للشهادات الصادرة من الولايات المتحدة ودول الكومنولث (الرابطة البريطانية). تفتخر كندا باحتوائها على نطاق واسع من المؤسسات التعليمية النوعية التي تمنح الدرجات العلمية والدبلومات في المجالات التقنية والمهنية.

تَعلَم أو حَسّن لغة ثانية

لأكثر من قرن، دُرِس اللغتان الرسميتان بكندا (الإنجليزية والفرنسية) كلغات ثانية، ولهذا نحن رواد العالم في تدريب اللغات. عادةً ما يقرر الطلاب الدوليون الالتحاق بدورات للتدريب على اللغة قبل بدء البرنامج الأكاديمي.

كندا دولة هادئة آمنة مستقرة سياسياً

كندا دولة ديمقراطية تُطبَق بها قوانين تحمي حقوق مواطنيها، وأيضاً قليلاً ما تتأثر بكوارث طبيعية.

دولة متعددة الثقافات

خلال المائة وخمسين عاماً المنقضية، استقبلت كندا أكثر من 15 مليون مهاجر. أيضاً كندا موطن أكثر من مليون ساكن أصلي، متضمنين الأمم الأولى والميتي والإنويت. لدى كندا سياسية عامة متعلقة بتعدد الثقافات وتحرص على حماية واحترام عادات وتقاليد كل أفراد الشعب.

 

إمكانية العمل في كندا بعد التخرج

الطلاب الدوليون الذين يتخرجون من الجامعات والكليات الكندية لديهم الفرصة للعمل في كندا لمدة تصل إلى عام بعد حصولهم على الشهادة الجامعية. يستطيع الطلاب الدوليون العمل داخل الحرم الجامعي بدون الحصول على تصريح عمل، وهناك خطط للسماح للطلاب الدوليين بالعمل خارج الحرم الجامعي أيضاً.

 

كيفية التقديم للدراسة في كندا :

 

التقدّم لمؤسّسة تعليميّة

يتم التّقدم للمؤسّسة التّعليميّة المرغوبة في كندا، سواء مدرسة أو كليّة أو جامعة، عبر الخطوات الآتية:

الاتّصال المُسبق بالمؤسّسة التعليميّة المرغوبة للحصول على المعلومات المُتعلّقة بالتقدّم لها، ومعرفة المُستندات والوثائق المطلوبة.

مراعاة أن يكون التقدّم خلال فترة 6 أشهر سابقة لبدء العام الدّراسي لمرحلة المدرسة، وفترة عام مُسبق عند التقدّم للتعليم العالي.

تعبئة طلب التقدّم الخاص بالمؤسّسة الّتي تم اختيارها تبعاً للتعليمات، ثُم الانتظار حتّى الحصول على رسالة الموافقة.

استخدام رسالة الموافقة للحصول على تصريح دراسي في كندا

اختبار اللغة 

من أجل الوصول بنجاح إلى كندا ، يجب على كل طالب دولي أن يثبت الكفاءة في اللغة الإنجليزية أو الفرنسية. اختبار IELTS هو الاختبار المفضل لإتقان اللغة الإنجليزية ، مع قبول بعض المؤسسات أيضًا لامتحان Cambridge English: Advanced أو TOEFL.

بالنسبة للفرنسية ، يمكنك اختيار DALF أو DELF أو TCF ، على الرغم من أن اختبار TEF هو الخيار الأكثر شيوعًا.

اختر الاختبار، و قم بحجز التواريخ الخاصة بك في وقت مبكر. وبالطبع ، سيتعين عليك تنمية مهاراتك اللغوية لضمان عدم رفض طلبك.

 

الحصول على تصريح دراسة كندي 

الطّلب عبر الإنترنت تحتاج عمليّة التقدّم للحصول على تصريح دراسي في كندا إلى تقديم بعض المُستندات كمتطلّبات أساسيّة، ولتقديمها عبر الإنترنت فإن المتقدّم يحتاج أن يكون معه بطاقة إئتمان بنكيّة، إلى جانب عمل نسخ من المُستندات المطلوبة عبر الماسح الضّوئي، ويتم الحصول على المعلومات المتعلّقة بالمستندات المطلوبة عبر مكاتب التّأشيرات الموجودة.

 

الطّلب الورقي 

 

يستطيع الشّخص الرّاغب بالدّراسة في كندا الحصول على الطّلب الورقي للحصول على تصريح دراسي من خلال موقع الهجرة والجنسيّة الكندي (CIC)، وعادة تستغرق هذه الإجراءات ضعف المُدّة الزمنيّة الّتي يستغرقها التقدّم عبر الإنترنت، كما أنها تحتاج للمُتابعة والتحقّق من سيرها من وقت لآخر.