كيف أتعلم اللغة الإنجليزية وأيّ لغة أخرى بأسرع وقت وأقل جهد

هل ترغب في تعلّم اللغة الإنجليزية أو أي لغة أخرى؟ هل تواجه صعوبة في العثور على طريقة مناسبة تختصر عليك الجهد والوقت؟ هل مللت من الحصص الدراسية التقليدية التي قد لا تعطيك نتائج مرضية؟ إن كانت إجابتك عن الأسئلة السابقة هي “نعم” فأنت في المكان الصحيح!

قد يغفل الكثيرون عن أهميّة تعلّم لغات أخرى غير لغتهم الأم، متجاهلين حقيقة أنّ التعامل مع ثقافة أخرى يسهم في فهم ثقافتهم الخاصة، بالإضافة إلى أنّ تعلّم لغة جديدة يزيد من الإبداعية وبحسب دراسات معينة، فإنه يقوي الذاكرة ويحارب الأمراض المرتبطة بالدماغ كالزهايمر مثلاً.

وفضلاً عن ذلك كلّه، فتعلّم لغة أخرى، كاللغة الإنجليزية مثلاً، سيفتح أمامك آفاقًا جديدة، ويزيد من فرصك في الحصول على وظيفة أفضل، لا سيّما أن اللغة الإنجليزية هي اللغة المتحدّث بها عالميًا. أمّا إذا كنت طالبًا وتسعى للحصول على منح دراسية، زمالات، فرص تدريب أو دورات في بلد غير بلدك، فستحتاج حينها بلا شكّ إلى اللغة الإنجليزية، حيث أن أغلب المنح الدراسية تتطلب أن يكون المتقدم قد اجتاز اختبارات التوفل أو الايلتس، كما تعتبر إجادة لغات أخرى كالفرنسية والإسبانية وحتى اللغة الصينية ميزة إضافية تزيد من فرصك في الحصول على منح دراسية في الخارج.

يقدملكَ مغترب مجموعة من الخطوات لتعلّم أيّ لغة ترغب فيها في أسرع وقت وبأقلّ جهد! ومن هذه الخطوات نذكر لكَ:

[1] ابدأ بتعلّم الكلمات المئة الأكثر شهرة

كوّن من هذه الكلمات جملاً بسيطة مرارًا وتكرارًا. في هذه المرحلة، أنت لست بحاجة لإتقان جميع قواعد اللغة التي تتعلّمها، احرص على تعلّم القواعد التي تمكّنك من تكوين جمل بسيطة مستخدمًا الكلمات التي تعلمتها. تذكّر دائمًا، أن تكوّن جملاً بسيطة وصحيحة أفضل بكثير من تكوين جمل معقّدة وخاطئة!

[2] اجعل القاموس صديقك المقرّب!

حيث يمكنك تنزيل أيّ قاموس إلكتروني على هاتفك المحمول، والذي سيتيح لك الوصول لأي كلمة أو تعبير خلال أجزاء من الثانية. وبالتالي سيسهّل عليك عملية إجراء الحوارات باللغة التي تتعلّمها سواء كانت حوارات حقيقية أو حوارات في عقلك.

[3] استخدم الكلمات الجديدة التي التي تتعلّمها عدّة مرّات

أثبتت الدراسات المتخصصة في تعلّم اللغات أنّ تكرار كلمة معيّنة لعدّة مرّات خلال دقيقة واحدة من تعلّمها أو خلال ساعة أو يوم من تعلّمها يسهم بشكل كبير في ترسيخها في عقلك.

[4] استعن بالأفلام والأغاني على تعلّم اللغة الجديدة